مجالات عملنا

التنمية الاجتماعية والمحلية

على المستوى التمهيدي، يسدي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي المشورة في وضع سياسات وطنية للتنمية الاجتماعية والحد من الفقر، ويتيح التقارير والتقييمات ذات الصلة. وقد أنجز برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مؤخرا تقييما وطنيا سريعا للفقر، ويواصل توفير دعمه على المستوى الوطني لتمكين المؤسسات الوطنية المعنية من التصدي لآثار الأزمة السورية. أما على الصعيد التنفيذي، يوفر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الدعم لتنفيذ مبادرات التنمية المحلية في أكثر مناطق البلد فقرا. وقد تم منذ عام 2009 تنفيذ أكثر من 50 مبادرة اجتماعية واقتصادية سنوية باستخدام نهج تشاركي يقوم على التنسيق الوثيق مع الأفرقة العاملة المحلية /الإقليمية، والسلطات المحلية، والوزارات المعنية في أكثر المناطق احتياجا في لبنان.

وتشمل هذه المبادرات مجالات الزراعة، والصحة، والتعليم، والإدماج الاجتماعي، وتوفير الدعم للفئات الضعيفة من الشباب والنساء والمشاريع المدرة للدخل. وفي مواجهة آثار الأزمة السورية والارتفاع الحاصل في تدفق اللاجئين السوريين إلى لبنان، ركز برنامج الأمم المتحدة الإنمائي جهوده على دعم المجتمعات المحلية المتضررة من خلال تحسين سبل العيش وتوفير الخدمات، على نحو يراعي حساسية النزاع باستخدام نهج مجتمعي شامل.

ويعمل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي على تعزيز قدرة المؤسسات دون الوطنية الناشئة، من قبيل مراكز التنمية الاجتماعية التابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية، تمكينا لها من الاضطلاع بدور أقوى في تنسيق الأنشطة وتنفيذها داخل البلديات، ومساعدتها على إقامة روابط مع الهيئات الوطنية ذات الصلة. ونظرا إلى أهمية إيجاد فرص عمل والحاجة إلى استجابة منسقة واسعة النطاق، يعكف برنامج الأمم المتحدة الإنمائي على ربط الاستجابة الفورية للإنعاش بالنمو المستدام الطويل الأجل، واقامة شراكات استراتيجية مع الشركاء، فضلا عن دعم السياسات في مراحلها الأولى. وعلى المدى القصير، يقوم البرنامج بتنفيذ تدخلات تولّد وظائف قصيرة الأجل في ميادين الهياكل المجتمعية الأساسية، والزراعة والبيئة.

وينصب التركيز في الأجلين المتوسط والطويل على المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وسلاسل القيمة وفرص العمل. وفي مواجهة آثار الأزمة السورية وازدياد تدفق اللاجئين السوريين إلى لبنان، أطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في عام 2013 برنامج دعم المجتمعات المضيفة في لبنان بالشراكة مع وزارة الشؤون الاجتماعية، دعما للمجتمعات المحلية اللبنانية المتضررة من خلال تحسين سبل العيش وتوفير الخدمات على نحو يراعي حساسية النزاع باستخدام نهج مجتمعي شامل. وأجري تقييم لما يناهز 250 من أشد المجتمعات المحلية ضعفا باستخدام نهج قائم على المشاركة (إعداد خرائط المخاطر والموارد) وتنفيذ ما يزيد على 450 نشاطا منذ عام 2013 في مختلف القطاعات، بما في ذلك قطاعات الصحة، والتعليم، وسبل العيش، والمياه ومعالجة النفايات، بما استهدف حتى الآن 156 من أكثر المجتمعات المحلية المضيفة ضعفا، وعاد بالفائدة على أكثر من 1.1 مليون نسمة.

كما قام البرنامج بحشد واجتذاب عدد من مبادرات التعاون اللامركزي مع شركاء من المجتمعات الأوروبية. وفي أعقاب الانتخابات البلدية الأخيرة، أطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في عام ٢٠١٦، بالشراكة مع وزارة الداخلية والبلديات، ووزارة الشؤون الاجتماعية والمعهد المالي، برنامجا لتنمية القدرات، على غرار البرنامج الذي تم تنفيذه في أعقاب انتخابات عام 2010، استهدف 300 بلدية، تمكينا لأعضاء المجالس المنتخبين حديثا في مجال الحكم المحلي والمسائل ذات الصلة.

وفي إطار الهدف المتمثل في بناء الروابط بين الحكومة والسلطات المحلية، عمد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ووزارة الصحة العامة، ووزارة الشؤون الاجتماعية، ووزارة التربية والتعليم العالي ووزارة الداخلية والبلديات إلى توقيع اتفاق في عام 2014 بعنوان "تقديم الدعم لتوفير الخدمات المتكاملة على الصعيد المحلي ".

ويهدف الاتفاق إلى وضع خطط إقليمية متكاملة للخدمات الاجتماعية والصحية على الصعيد المحلي. وبغية عدم استبعاد المغتربين اللبنانيين من المشاركة في عملية التنمية في بلدهم، أُطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في عام 2009 مبادرة "عيش لبنان" بالتعاون مع وزارة الخارجية والمغتربين. وتعمل مبادرة "عش لبنان" بمثابة قناة محايدة تتيح للمغتربين والشركات الخاصة تقديم الدعم المباشر لتنمية المجتمعات المحرومة في لبنان. وبفضل تلك المبادرة، تم منذ عام 2010 تنفيذ 56 مشروعا ناجحا كان لها أثر كبير في مجالات الصحة، والبيئة، والتعليم وإيجاد فرص العمل في المجتمعات المحلية المحرومة.

Explore more

جار التحميل…
جار التحميل…
جار التحميل…

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لبنان 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مقدونيا الشمالية مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس